الميزان

اخر الأخبار

رئيس شركة إيدار العقارية: التكلفة الاستثمارية والمبيعات المستهدفة لمشروع هاواى 550 مليون جنيه

محمد سليمان
الخميس 24/سبتمبر/2020 - 01:46 م
شريف رشدى رئيس شركة
شريف رشدى رئيس شركة ايدار العقارية
ads

قال شريف رشدى رئيس شركة ايدار العقارية فى حوار لـ «الميزان الاقتصادي» إنه تم البدء فى مشروع هاواى سهل حشيش فى الانشاءات والحفر وسوف تنتهى المرحلة الاولى خلال سنتين وسوف يتم التسليم نهاية 2021، وبلغت تكلفة المرحلة الاولى نحو 80 مليون جنيه وعدد الوحدات 100 وحدة تم بيع جزء كبير منها مؤكداً افتتاح المرحلة الثانية بعد عام من المرحلة الاولى والتي تتكلف 130 مليون جنيه بعدد 170 وحدة، والتكلفة الإجمالية والمبيعات المستهدفة تقدر بـ550 مليون جنيه وإلى نص الحوار:

* ما آخر تطورات مشروع هاواى سهل حشيش؟

** بدأنا فى مشروع هاواى سهل حشيش فى الانشاءات والحفر وسوف تنتهى المرحلة الاولى خلال سنتين وسوف يتم التسليم نهاية 2021، وسوف نعرض المشروع فى الدول العربية بالخارج وغيرها لجذب عملاء من الخارج.

* ما تكلفة المرحلة الأولى والثانية من المشروع.. وكم مرحلة؟

** تكلفة المرحلة الأولى فى حدود 80 مليون جنيه وعدد الوحدات 100 وحدة تم بيع جزء كبير منها وسوف نفتتح فى المرحلة الثانية بعد عام من المرحلة الأولى وسوف تكلف 130 مليون جنيه بعدد 170 وحدة، والتكلفة الاجمالية والمبيعات المستهدفة تقدر بـ550 مليون جنيه، وبه فندق صغير و«سبا»، وحمام سباحة، كما نقدم خدمة الإيجارات لوحدات العملاء، وأيضا خدمات ترفيهية، كذلك خدمات التوصيل، وأشار إلى أن مكتب حسين صبور للاستشارات هو العامل على المشروع، وهناك شركة عالمية كبرى تشرف على تنظيم المشروع.

* ما الشركات التابعة لشركة إيدار العقارية؟

** يوجد لدينا ثلاث شركات ايدار وتعتبر الشركة الأم المسئولة عن التسويق العقارى فى مصر ولها عدة فروع وهي المسئولة عن تسويق مشروع هاواى سهل حشيش أيضا، ونعمل مع شركات أخرى لتسويق مشاريعها مثل بالم هيلز سوديك الأهلى صبور، ولكن لا يوجد لدينا مشاريع بشكل حصرى حاليا نظرا لظروف القطاع ولكن نسوق لهاواي بشكل حصرى، وشركتان واحدة تطوير وأخرى تسويق خارج الدولة.

* ما  نشاط الشركة في «قبرص واليونان»؟

** «ايدار العقارية» تتواجد فى «قبرص واليونان» من خلال عملها كمسوق عقارى، ولا تقوم بدور المطورين العقاريين، وذلك بعد أن سيطرت فكرة التملك بالخارج على شريحة كبيرة من المصريين، وتم التعاقد مع شركات ووكلاء بالخارج لضمان حقوق المصريين الذين يستثمرون أو يتعاقدون على وحدات بالخارج، وهي إحدى الخدمات التي تقدمها الشركة لعملائها.

* ما رأيك فى القطاع العقارى الفترة الحالية؟

** هذا العام ليس مثل الأعوام الماضية فى المبيعات بسبب ارتفاع الأسعار في السوق منذ النصف الثاني من العام الماضي 2019 وارتفاع أسعار المواد الخام والمحروقات والعمالة، بالتالى الدولة بدأت تعمل على مشاريع منافسة وان العميل يفضل ويثق فى الحكومة أكثر من القطاع الخاص، وأصبحت كعكة الاستثمار مقسمة الى اكبر عدد والحكومة لها النصيب الأكبر من تلك الاستثمارات، والمستثمرون المتوسطون وصغار المستثمرين يعتبر شبه اختفى لأن اصبحت هناك مخاطر فى إعادة البيع نظرا لخفض المادة بسبب رفع الأسعار، وبدأت تظهر شركات جديدة تعمل تقسيطات على فترات طويلة ولا يوجد شركة تطوير تحصل أموالها بعد 15 عاما لأن ذلك يعتبر تمويلا عقاريا والعائد سوف يقل كثيرا تلك الشركات تعمل على التعاقد مع البنوك وشركات التمويل أنهم يمولون العميل وتحمل على السعر نسبة الفائدة وبالتالى سعر الوحدة يتضخم واصحاب الدخول الكبيرة لا يوجد لديهم كاش لكن بالنسبة لهم تلك التخفيضات هى الانسب وهى مجرد وسيلة على التباطؤ فى المبيعات للقدرة على بيع المنتجات.

* هل تلك التخفيضات الطويلة سوف تفيد القطاع الفترة القادمة؟

** إن تلك التخفيضات تعتبر ذات مخاطر على البنك لأن البنك يحتاج وحدات جاهزة لكن شركات التطوير تطرح المشروع وتطور بعد ذلك، والسعر يرتفع بشكل كبير بسبب تعاظم الفائدة على تلك الفترات الكبيرة ولكن لا اتوقع ان يوجد تلاقى الطلب مع العرض مع الأسعار المرتفعة.

* هل سوف تستثمر ايدار فى العاصمة الإدارية؟

** نعمل على ذلك ونخطط فى الفترة القادمة ولكن يجب ان يكون هناك بعض الحذر فى الاختيار أو طرح المشاريع فى ظل كثرة المشاريع في العاصمة وخارجها، ونحن ننتظر الفرصة المتاحة للدخول فى العاصمة في حين ان القطاع فى الوقت الحالى يمر بتباطؤ فى البيع، ويجب النظر لكمية العرض فى المكان لعدم كثرة المنافسة بين الشركات ويسود الكساد على الجميع، وتوقع ان العملاء الخليجيين سوف يزداد عددهم فى الاستثمار العقارى الفترة القادمة.

إرسل لصديق

ads
ما هي أفضل الهواتف المحمولة خلال عام 2019؟

ما هي أفضل الهواتف المحمولة خلال عام 2019؟
Top