الميزان

اخر الأخبار

مد فترة التسجيل في مسابقة تحدي مصر لإنترنت الأشياء حتى 20 يوليو الجاري

مواهب عبد الرجمن
الإثنين 09/يوليه/2018 - 01:54 م
ads
جريدة الميزان الاقتصادى

أعلنت اللجنة المنظمة لمسابقة تحدي مصر لإنترنت الأشياء عن مد فترة التسجيل لطلبة الجامعات ولأفكار الشركات الناشئة في الدورة الجديدة من المسابقة حتى يوم 20 يوليو الجاري تحت شعار «المدن الذكية المستدامة» ليتم بعدها اختيار أفضل المشروعات ومنحها العديد من المميزات التي تتمثل في الجوائز المالية وخدمات الدعم الفني التي تدعم تطوير هذه المشروعات وخدماتها.


يأتي ذلك بالتزامن مع بدء الحملة التثقيفية لرفع الوعي لدى الطلبة في الجامعات المصرية حول أهمية التركيز على ترسيخ الحلول المبتكره لتطبيقات وحلول إنترنت الأشياء بما يتوافق مع التوجهات العالمية الحديثة وتأثيرها على مسيرة النهوض بالعديد من القطاعات الرئيسية في المجتمع.


تنظم مسابقة تحدي مصر لإنترنت الأشياء جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات (IEEE) فرع إدارة التكنولوجيا بالتعاون مع مجمع الإبداع ببرج العرب وجامعة إسكندرية وأكاديمية البحث العلمي والجهاز القومي لتنظيم الاتصالات وتدير المسابقة مؤسسة حدث للابتكار وريادة الأعمال، ومن المنتظر أن تتمحور الجلسات التعريفية في الجامعات حول سبل تعزيز مفاهيم إنترنت الأشياء لدى الخريجين للاستفادة منها في مشروعات تخرجهم وزيادة الاتجاه إلى تأسيس الشركات الناشئة التي تتيح الحلول الذكية وتطبيقات إنترنت الأشياء.


وقال المهندس حسام فهمي، مدير برنامج تحدي مصر لإنترنت الأشياء بمؤسسة حدث: إننا نعي تماما أهمية دورنا الإستراتيجي في دعم التحول إلى مجتمع رقمي يتوافق مع جميع الاتجاهات الحديثة ورفع كفاءة وجودة الخدمات لدى القطاعات الرئيسية في الدولة، من هذا المنطلق فإننا نتبنى مع شركائنا مشروع متكامل لتعزيز مفاهيم إنترنت الأشياء في مصر يتمثل في برامج رفع الوعي لدى الخريجين ودعم الأفكار المبتكره وتبنى المشروعات الناشئة المتميزة وتقديم الدعم المالي والفني المطلوب لتأهيل جيل جديد يتمتع بالمميزات التنافسية الكافية ليتماشى مع متطلبات التنمية".


تجدر الإشارة إلى أن مشروع تحدي مصر لإنترنت الأشياء انطلق في 2016 بدعم من شركة إنتل العالمية ومركز الإبداع وريادة الأعمال التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ويتبنى المشروع رؤية إستراتيجية طموحة تقوم على أساس منصة متكاملة من برامج التدريب والتأهيل والدعم الفني ونقل الخبرات العالمية الحديثة في هذا المجال ، بالإضافة إلى تبني المشروعات المتميزة وتمويلها عبر الحاضنات التكنولوجية وتوفير فرص قوية لعرض تلك النتائج والإنجازات على المستثمريين ودعم توجه الدولة في الاعتماد على التطبيقات الجديدة لتعزيز تواجدها على الخريطة العالمية بين مصاف الدول ذات الرؤى الذكية.

ads

إرسل لصديق

ads
ads
ads
كيف تتوقع أن يتعامل البنك المركزي مع أسعار الفائدة؟

كيف تتوقع أن يتعامل البنك المركزي مع أسعار الفائدة؟
Top